التخطي إلى شريط الأدوات
الرياضة

ليفربول مهدد بالعقوبات بتهمة التجسس على قاعدة بيانات مانشستر سيتى

اليوم السابع : يستعد نادى مانشستر سيتى للاستئناف ضد قرار الاتحاد الأوروبى لكرة القدم “يويفا” بإيقافه عامين عن المشاركة فى بطولة دورى أبطال أوروبا، وجهز النادى بالفعل فريق محاماة على مستوى رفيع للدفاع عن حقوق النادى فى محكمة التحكيم الرياضية الدولية.

وكشفت صحيفة “ميرور” الإنجليزية أن نادى مانشستر سيتى سيستخدم كل شيء لإثبات صحة موقفه والإفلات من عقوبة الحرمان من دورى الأبطال، ومن بين الأمور التى سيكشفها هى عملية اختراق نادى ليفربول، المحترف ضمن صفوفه محمد صلاح، لقاعدة بيانات اللاعبين الذين يتابعهم فريق الكشافة فى النادى، ليفتح الباب على قضية قد تؤدى إلى عقوبات كبيرة على الريدز الذى يستعد للتتويج بالدورى الإنجليزى هذا الموسم لأول مرة منذ 1990.

وقالت “ميرور”، إن هناك تسوية سرية تمت بالفعل بين ليفربول ومانشستر سيتى لإنهاء تلك الأزمة، حيث دفع الريدز مليون جنيه إسترلينى مقابل التعتيم على اختراق قاعدة بياناته، وهو ما حدث بالفعل بعدما اكتشف النادى السماوى أن بعض موظفيه فى إدارة الكشافة انتقلوا إلى ليفربول وهم من قاموا بعملية الاختراق.

وأكدت الصحيفة أن الاتحاد الإنجليزى كان على علم بما حدث فى سبتمبر الماضي، وقرر وقتها عدم اتخاذ أى إجراءات، لكن إذا تم الكشف عن التفاصيل الكاملة لتلك القضية فى محكمة التحكيم الرياضية فمن المحتمل أن يُجبر الاتحاد على توقيع عقوبات ضد ليفربول.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: